كانون تطلق كاميرتين جديدتين بمواصفات عالية دون دعم فيديو

UMP6

 

 

UMP6

أعلنت شركة كانون اليوم الخميس عن تحديث اثنتين من كاميراتها الرقمية، وهما “دي مارك II6” و “ريبيل إس إل 2″، ولكنهما تفتقران إلى واحدة من أكثر المزايا المطلوبة حالياً في الكاميرات، وهي القدرة على تصوير الفيديو بدقة “4 كيه”.

الكاميرا الأولى “D Mark II6”
وتأتي “6دي مارك 2” الجديدة، التي سوف تتوفر بسعر 1999 دولاراً أمريكياً خلال شهر يوليو (تموز) المقبل، خلفاً لكاميرا “كانون 6دي” التي أُطلقت في عام 2012.

وتقدم هذه الكاميرا حساس بدقة 26.2 ميغابكسل، وهي تستخدم بعضاً من أكثر المواصفات الداخلية تقدماً من كانون، بما في ذلك معالج التصوير “ديجيك 7″، ومجال ISO يتراوح بين 32.000 إلى 40.000.

وتستخدم الكاميرا أيضاً نظام التركيز التلقائي ثنائي البكسل وفائق السرعة الخاص بكانون، ويمكنها نسبياً التقاط 6.5 إطارات في الثانية الواحدة، ويصل هذا العدد إلى 21 إطاراً بالنسبة للصور الخام RAW، و 150 إطاراً لصور JPEG.

وجعلت الشركة اليابانية شاشة الكاميرا التي تأتي من نوع LCD وبقياس 3 بوصات لمسيةً، وقد أصبح بالإمكان إدارتها إلى الجانب. وتقول كانون إن الكاميرا مقاومة للظروف الجوية. وهي تدعم الاتصال بشبكات واي فاي، وتقنية بلوتوث، وتقنية اتصال المدى القريب “إن إف سي”، ونظام تحديد المواقع “جي بي إس”. هذا وتنتمي الكاميرا إلى فئة الكاميرات العاكسة مفردة العدسة.

الكاميرا الثانية “Rebel SL2” 
أما بالنسبة لكاميرا “ريبيل إس إل2” فهي أقل سعراً، إذ سوف تتوفر بسعر 549 دولاراً أمريكياً، وهي تقدم حساس CMOS بدقة 24.2 ميغابكسل، وتشترك مع “دي مارك II6” بنفس المواصفات، فيما يتعلق بالمعالج والتقنية التركيز التلقائي، والشاشة اللمسية القابلة للإدارة، ودعم شبكات واي فاي، وبلوتوث، و “إن إف سي”.

يُشار إلى أن كلتا الكاميرتين لا تدعمان التصوير بدقة “4 كيه”، في حين يمكنهما التصوير بدقة 1080p بمعدل 60 إطاراً في الثانية. ويرجع ذلك إلى اعتقاد كانون أن الكثير من المستخدمين، وربما معظمهم، لا تحتاجون التصوير بدقة “4 كيه”، نظراً لعدم انتشار الشاشات التي تدعم هذه الدقة، مع أن خدمات مثل يوتيوب وغيرها أصبحت تدعمها.

UMP6
تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد